Printer Friendly and PDF

بيروت - طلب ميودراغ رادولوفيتش مدرب منتخب لبنان من جماهير الفريق أن تسانده وتقف خلفه بعدما بات على أعقاب حجز بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس آساي 2019 في الإمارات.

واستلم رادولوفيتش تدرب لبنان في عام 2015 وقاد الفريق لتحقيق نتائج مميزة، حيث بات على أعتاب حجز بطاقة التأهل إلى النهائيات القارية عقب فوزه الكبير على كوريا الشمالية 5-0 يوم الثلاثاء.

ويتصدر المنتخب اللبناني ترتيب المجموعة الثانية برصيد 10 نقاط وبفارق 5 نقاط عن هونغ كونغ الثانية.

وقال رادولوفيتش: أنا فخور باللاعبين بعد الأداء الذي قدموه خلال المباراة حيث قدموا مستوى رائع، أنا راض عن النتيجة وآمل أن نتمكن من المواصلة بهذه الروح المعنوية من أجل تحسين ترتيبنا في التصنيف العالمي.

وأضاف: التصفيات لم تنته بعد وطموحاتنا في كأس آسيا ستكون أكبر ومختلفة، آمل أن يساندنا الشعب اللبناني ويؤمن بالمواهب التي في الفريق.

وكان لبنان شارك مرة واحدة من قبل في نهائيات كأس آسيا وذلك عام 2000 عندما استضاف البطولة، حيث خرج من الدور الأول.

وقال المهاجم حسن معتوق: الفوز كان مهماً جداً وهذه النتيجة الكبيرة كانت جيدة بالنسبة لنا، نحن نلعب مع بعض منذ أكثر من عامين، وقد نجحنا في تقديم مستوى جيد.

وتابع: أصبحنا قريبين من حسم التأهل إلى كأس آسيا للمرة الأولى عبر التصفيات، ويجب ألا نتوقف هنا ويجب أن نتحسن أكثر ونلعب أمام الفرق الكبيرة كي نتطور.. جميع اللاعبين كانوا يقاتلون ولعبوا بصورة جيدة، سيطرنا على المباراة وفزنا على أحد أفضل الفرق في قارة آسيا، وهذا إنجاز جيد بالنسبة لنا.

الصور: AFC

randomness