Printer Friendly and PDF

كوالالمبور - بدأت يوم الثلاثاء في العاصمة الماليزية كوالالمبور فعاليات المرحلة الثانية من إعداد الحكام المساعدين الإضافيين، بمشاركة 40 حكماً.

وكانت لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم صادقت على تطبيق نظام الحكام المساعدين الإضافيين في شهر أيلول/سبتمبر 2016، حيث سيكون الظهور الأول لهذا النظام في ربع نهائي دوري أبطال آسيا 2017، وستكون أول مباراة بين العين الإماراتي والهلال السعودي بتاريخ 21 آب/أغسطس المقبل.

ويهدف نظام الحكام المساعدين الإضافيين إلى دعم الحكام من أجل تحسين عملية صنع القرار، خاصة في داخل منطقة الجزاء وفي القرارات المتعلقة بخط المرمى، حيث سيتم إضافة حكمين إضافيين، لمرافقة الحكم الرئيسي والحكمين المساعدين والحكم الرابع.

وسيكون لهذا النظام أيضاً دور في المساهمة في تعزيز السيطرة على المباراة عبر توفير زاويتين إضافيتين للرؤية في متابعة الحالات، مما يسهم في تحسين تقييم الحالات.

وقال هاني طالب بلان نائب رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال افتتاح الدورة: في غضون شهر سوف يشهد التحكيم الآسيوي محطة تاريخية تحت أنظار العالم، وهذا حدث كبير، ومن واجبنا أن نضمن نجاح تطبيق الحكام المساعدين الإضافيين.

وأضاف: تحت شعار آسيا واحدة هدف واحد، يضطلع التحكيم في آسيا بدور رئيسي في تحقيق طموحات المستقبل لكرة القدم الآسيوية، ويجب أن نعمل معاً لتحقيق طموحاتنا بجعل مستقبل كرة القدم الآسيوية أكثر إشراقاً.

وتستمر الدورة على مدار أربعة أيام، وهي تتضمن محاضرات عملية وتحليل مواقف ومناقشات.

 

randomness